إبطال مفعول الحشيش

إبطال مفعول الحشيش كثير من الأشخاص يبحثون عنه وذلك بسبب أنه عندما يتم تدخين الماريجوانا، تنتقل مادة THC والمواد الكيميائية الأخرى الموجودة في النبات من الرئتين إلى مجرى الدم، والتي تنقلها بسرعة في جميع أنحاء الجسم إلى الدماغ، فيبدأ الشخص في الشعور بالتأثيرات فورًا تقريبًا، ويشعر الكثير من الناس بأثار قد تسبب الإزعاج لمعظم الأشخاص. 

إبطال مفعول الحشيش

تناول الماء وبعض الأغذية:

  •  طريقة رائعة لإزالة السموم من الجسم هو تناول كميات مناسبة من الماء، لذا اشرب الكثير منه، كما يعمل التوت البري أو عصير البرتقال بشكل جيد، ولكن لا تفرط في ذلك وإلا فقد تطرد إلكتروليتات مهمة من نظامك مما يؤدي إلى نقص صوديوم الدم، وهي حالة ناتجة عن انخفاض الصوديوم مع أعراض مثل الغثيان والصداع والخمول والارتباك والتهيج.

ممارسة الرياضة:

  • التمرين هو أحد أفضل الطرق ل إبطال مفعول الحشيش بشكل سريع، لأنه يتسبب في إطلاق الإندورفين في الدماغ، والاندروفين هو عبارة عن ناقلات عصبية يتم إطلاقها عند حدوث صدمة مفاجئة أو حدث إرهاق بغرض منع إشارات الألم مؤقتًا، وهذا هو نفس السبب الذي يجعل أي حدث يسبب  إجهاد يستغرق وقتًا لظهوره أو السبب الذي يجعل العديد ممن يتناولون الحشيش يقولون أن الألم قليل فور حدوث الإصابة. 
  • عندما يتدفق الإندورفين ، فإن الضغط الناتج عن تعاطي الحشيش المفرط سوف يتلاشى أيضًا (بالإضافة إلى أنه سيساعد في إبعاد عقلك عن التعاطي)، فعلى الرغم من أنك قد لا تشعر دائمًا بالرغبة في ممارسة الرياضة ، جربها وانظر ما سيحدث.

احصل على قسط من الراحة بعد الظهر:

  • في بعض الأحيان، كل ما تحتاجه هو أخذ قيلولة سريعة ل إبطال مفعول الحشيش بسرعة، فقط اسمح لنفسك بالراحة لمدة 30 دقيقة، وابحث عن مكان مريح بعيدًا عن أي مغريات.

تناول أي طعام:

  • من المتعارف عليه أن الطعام هو من إبطال مفعول الحشيش، لذلك يمتنع الكثيرون ممن يتعاطون الحشيش عن تناول الطعام أثناء فترة التعاطي (على الأقل لبعض الوقت)، ولكن يمكن أن يكون مفيدًا لأولئك الذين يريدون إبطال مفعول الحشيش.
  • على الرغم من أننا ما زلنا غير متأكدين من سبب مساعدة الطعام للأشخاص في التقليل من مفعول الحشيش، ولكن يقترح البعض أنه بسبب ارتباط الأطعمة الدهنية بالحديث، فسيتم استقلابها بشكل أسرع، ويعتقد البعض الآخر بأن تناول الطعام يزيد من تدفق الدم إلى المعدة بينما يسحبه من الدماغ وبالتالي يقلل من الميول النفسانية التأثير لـ THC، فعلي على الأقل البرجر والبطاطس المقلية لا تؤذي أحدا.

البحث عن أصدقاء:

  • يمكن للأصدقاء تهدئتك أثناء نوبة الخوف ويمكن أن يجعلك أفضل أثناء نوبات الارتباك، ويكونون أيضًا قادرين على الاعتناء بك في حالة حدوث خطأ ما، فقط تأكد من اختيار الأصدقاء المناسبين 🙂

تحدى نفسك:

أبعد عقلك عن كونك منتشي عن طريق تشتيت انتباهك بشيء آخر، فإذا كان لديك أصدقاء، فاقترح لعبة من نوع ما أو تصفح كتابًا أو لعبة فيديو، فقط حاول تجنب الألعاب الذهنية شديدة التعقيد لأنها قد تجعلك تشعر بالإحباط أكثر من الارتياح.

خذ حمامًا باردًا:

بقدر ما قد يبدو الأمر مزعجًا، فإن الحصول على حمام بارد لبضع دقائق يمكن أن يساعدك على الهدوء من ارتفاع نسبة الحشيش بسرعة كبيرة.

 إذا لم يكن الدش متاحًا، قم برش القليل من الماء البارد على وجهك، فهذا ينجح لأن الماء البارد يتسبب في انخفاض معدل ضربات القلب على الفور، كوسيلة ل إبطال مفعول الحشيش، وسيؤدي أيضًا إلى خفض درجة حرارة الجسم والحفاظ على الطاقة والحفاظ على الأكسجين الزائد (وبالتالي THC).

احتفظ ببعض الفلفل الأسود في متناول يدك:

إذا وجدت نفسك تقاوم الارتباك والقلق، فإن مكون منزليًا بسيطًا موجودًا في المطابخ والمطاعم في كل مكان يمكن أن ينقذك، وهو الفلفل الأسود، فالكثيرون يشهدون بفاعلية خدعة الفلفل الأسود، فما عليك سوى استنشاق أو مضغ عدد قليل من حبات الفلفل الأسود وسوف يوفر راحة فورية تقريبًا.

قم بشتيت نفسك:

  • جميع الأنشطة التي تبدو مسلية وممتعة للغاية أثناء الانتشاء هي أيضًا طريقة رائعة لإلهاء نفسك أثناء محاولتك إبطال مفعول الحشيش، وتتضمن بعض الأمثلة على ذلك:
    • مشاهدة كرتون مضحك.
    • استمع إلى ألبومك المفضل.
    • العب لعبة فيديو.
    • تحدث إلى أصدقائك (الذين نأمل أن يكونوا بجانبك، لطمأنتك).
    • تحدث مع شخص مقرب منك مثل أحد أفراد الأسرة أو الزوج.
    • جرب التلوين كنشاط مهدئ (بجدية، أصبحت كتب التلوين للكبار شائعة مؤخرًا)
    • تناول شيئًا لذيذًا.

مهما كانت مصادر الإلهاء التي تفضلها، تأكد من أنها نشاط مألوف يمنحك مشاعر دافئة، ونأمل أن يركز عقلك على المشاعر الإيجابية ويعطيك تذكيرًا لطيفًا بأنك بخير وبصحة جيدة.

ابحث عن الليمون:

  • مثل الفلفل، يحتوي الليمون أيضًا على مركبات، مثل الليمونين، التي لها تأثير مهدئ.
  • إن تناول بعض الليمون أو عصر بعض عصير الليمون في الماء الخاص بك سوف يقاوم بعض التأثيرات النفسانية لـ THC ويساعدك على إبطال مفعول الحشيش.

تناول الصنوبر:

  • قد تكون حبوب الصنوبر من إبطال مفعول الحشيش ، وفقًا لبعض الأبحاث، فهناك اعتقاد أن Pinene، وهو أحد المركبات التي يحتوي عليها الصنوبر، وهو له تأثير مهدئ ويساعد في العودة إلى الحالة الطبيعية.
  • ومن المثير للاهتمام أن بينين هو أيضًا أحد أنواع التربين الموجودة في الحشيش والتي تمنح دخان الحشائش رائحة تشبه رائحة الصنوبر.

تناول الطعام الحار:

سيعمل الطعام الحار على المعجزات إذا كنت تعاني من تعاطي شديد، وكما ذكرنا فالفلفل الأسود فعال بشكل خاص، ولكن أي طعام حار سيعمل على إبطال مفعول الحشيش، وإذا كنت تستخدم الحشيش بشكل منتظم، فمن المستحسن تناول بعض الوجبات الخفيفة الحارة ، مثل الفلفل، أو أي طعام حار.

علامات تناول جرعة كبيرة من الحشيش

  • الارتباك الشديد في بعض الأحيان.
  • الشعور بالقلق.
  • جنون العظمة.
  • الشعور بالذعر.
  • ارتفاع معدل ضربات القلب.
  • ارتفاع ضغط الدم.
  • وفي بعض الحالات القصوى: الشعور بأوهام أو هلوسة، والرغبة في الغثيان شديد أو القيء.

تتضمن الآثار قصيرة المدى للحشيش

 اضطراب التعلم والذاكرة، وصعوبة التفكير وحل المشكلات، والإدراك الغير سوي (المشاهد، والأصوات، والوقت، واللمس) ، وفقدان التنسيق الحركي ، وزيادة معدل ضربات القلب ، والقلق. تكون هذه التأثيرات أكبر عندما يجمع الشخص الحشيش مع مخدرات أخرى (بما في ذلك الكحول). 

  • قد يؤدي استخدام الحشيش إلى جفاف الفم.

إذا كنت تعاني من أي من هذه الآثار الجانبية ، فهناك بعض الخطوات التي يمكنك اتخاذها لتقليل القلق والأعراض الأخرى.

وتعتمد التأثيرات طويلة المدى على عدة عوامل، منها:

  • كيف يستخدم الشخص الحشيش؟
  • كم مرة يستخدمونها؟
  • عمر الشخص الذي يستخدمه؟

تتضمن بعض التأثيرات المحتملة طويلة المدى ما يلي:

  • فقدان الذاكرة.
  • مشاكل التركيز والذاكرة وتهيج الرئة.
  • ربما سرطان الرئة.، على الرغم من أن الأبحاث لا تدعم هذا بشكل كامل.
  • يزيد الحشيش من خطر الإصابة بالسعال المزمن والتهاب الشعب الهوائية، ويزيد من خطر الإصابة بالفصام لدى الأفراد المعرضين لذلك. 
  • قد يزيد من خطر القلق والاكتئاب وسلسلة من التغيرات في المواقف والشخصية، والمعروفة باسم “المتلازمة العاطفية“، وتتميز هذه المتلازمة بانخفاض القدرة على تنفيذ الخطط طويلة المدى، والشعور باللامبالاة، وانخفاض الاهتمام بالمظهر والسلوك، وانخفاض القدرة على التركيز لفترات طويلة من الزمن. 
  • يمكن أن تشمل هذه التغييرات أيضًا الأداء الضعيف في المدرسة.
  •  يمكن أن يؤدي الحشيش إلى الإدمان. 

في النهاية رأينا كيف أن إبطال مفعول الحشيش يعتمد على الكثير من العوامل، لذلك يجب الاهتمام بها وتجربة طريقة أو أكثر حتى تتخلص من التأثيرات الناتجة عن تناول الحشيش.

لمعرفة البرامج المتاحة في مؤسسة أجيال، يمكنك التواصل معانا في سرية تامة من خلال :

01000505440
01156956098
info@agyalrecovery.com
أو زيارتنا في مقر مؤسسة أجيال : مؤسسة اجيال للصحة النفسية وعلاج الإدمان – ✵المقطم شارع 83 قطعة 7257 بجوار معهد الجزيرة

أو يمكنك مراسلتنا من خلال الضغط على ( تواصل معانا)، جميع الاستشارات تكون في سرية تامة

Leave a Comment