الهلاوس البصرية

الهلاوس البصرية هي عبارة عن مجموعة من الأحاسيس الوهمية، تنتج من العقل وتبدو واضحة كأنها حقيقية، تسيطر على بعض حواس الجسم، مثل سماع أصوات غريبة أو رؤية أشباح وصور خيالية، تنتج الهلوسة من الإصابة بمرض عقلي أو نتيجة أضرار جانبية لدواء معين أو الإدمان على الكحول والمخدرات، ولكنها تحتاج إلى التدخل الطبي، من الناحية الجسدية والنفسية أيضا. 

تعريف الهلاوس

  • يعرف مصطلح الهلوسة في علم النفس على أنه الشعور بأشياء وهمية ولا تتواجد في الحقيقة.
  • يكون الشخص خلال مرحلة الهلوسة في يقظة تامة، ولكن يسيطر عليه بعض المؤثرات الغير متواجدة من حولنا. 
  • يلاحظ أن الشخص الذي يعاني من الهلاوس البصرية  ليس لديه رغبة في التعامل مع الأشخاص المحيطين به، ولكنه يتعامل مع أشياء أخرى يراها أمام عينيه د.
  • يكون المريض في حالة من اللاوعي وبالتالي يصطنع القصص الوهمية، ويتعايش معها، سواء من الناحية البصرية أو السمعية. 

أنواع الهلاوس

تسيطر الهلوسة على عدة حواس من جسم الإنسان، مثل الإحساس، الحركة، حاسة الشم أيضا، وتشمل أنواعها كل من التالي:

الهلاوس البصرية

  • تتمثل الهلاوس البصرية في الاطلاع على أشياء تحيط بنا ولكنها ليست موجودة. 
  • تشمل كل من الضوء، الأشخاص، المكان الذي يتواجد به المريض.
  • وجد أن شخص مريض بالهلوسة يرى مصدر ضوئي وأشخاص، ولكن لا يوجد أي شخص يرى تلك الأشياء غيره. 

الهلوسة السمعية

  • الهلوسة السمعية يعد من أشهر أنواع الهلوسة، انتشرت بين فئة كبيرة من الأشخاص مؤخرا.
  • تتمثل في الاستماع الى شخص يحدثك بعنف أو غضب شديد، أو ربما بصوت دافئ.
  • تشعر مرضى الهلوسة السمعية من أشخاص تتحرك من حولها ليلا سيرا على الاقدام، أو مجموعة من أصوات الضوضاء. 

الهلوسة الشمية

  • تتمثل في شم رائحة مزعجة ومكروهة بعد الاستيقاظ من النوم، أو الإحساس بأن رائحة ملابسك وجسمك كريهة.
  • نجد عن البعض الآخر يشعرون بروائح جذابة وجميلة، مثل الورد والعطور. 

الهلوسة اللمسية

    • يشمل تلك النوع من الهلوسة في الإحساس باللمس في مناطق متفرقة من الجلد.
  •  تتمثل في حركة حشرات مثل النمل، أو وجود شخص ما يقترب منك، أو وجود حركة في أعضاء الجسم الداخلية.

الهلوسة الذوقية

  • تتشابه بشكل كبير مع نوع الهلوسة الشمية، وتختلف في الحاسة المستهدفة وهي حاسة التذوق.  

أسباب الهلاوس البصرية

مرض الفُصام

  • يعد مرض الفصام من أبرز الأمراض النفسية التي تسبب الهلاوس البصرية بمعدل 70٪، بينما يعانون البعض من هلوسة سمعية بمعدل 90٪.
  • تعتبر الفئة العمرية المعرضة لهذا المرض النفسي، تبدأ من 16 عام حتى 30 عام.
  • يشمل هذا المرض بعض الأعراض مثل الوهم، الاضطراب الذهني، الهلوسة

الهلوسة المؤقتة

  • تصيب الشخص عندما يتعرض لضغط نفسي شديد، مثل وفاة شخص قريب له، أو الفراق الناتج عن العلاقات العاطفية 
  • يشعر المريض بتواجد الشخص المفقود، كما أنه يسمع أصواتهم الحقيقة لعدة دقائق.
  • يعد من أبسط أنواع الهلوسة وذلك لأنها تقل تدريجيا بعد التأقلم مع حالة الحزن المتواجدة. 

 

نمو ورم في المخ

  • تعد أورام الدماغ خطيرة للغاية، تسبب بعض أنواع الهلوسة، ولكنها تختلف على حسب مكان نمو الورم في المخ.
  • يسيطر الورم على الهلاوس البصرية، مثل رؤية مصادر ضوئية حادة ومشوشة، وربما يتكون في جزء آخر من الدماغ ويغير من مستوى حاستي الشم والتذوق.

الاضطراب أو الخلل ثنائي القطب

  • يقصد بهذا الخلل هو الإصابة بحالة مزدوجة تشمل الهوس ومرض الاكتئاب النفسي، ويطلق عليها بالمصطلح العلمي Bipolar.
  • يعاني المريض من اضطرابات ذهنية حادة، تتشابه قليلا مع مرض الفصام
  • يحدث خلل بعض الأحيان ما بين تشخيص هذا الاضطراب الذهني مع مرض الفصام.
  1. توجد أسباب متنوعة أخرى، تشمل سبب أساسي في الإصابة الهلاوس البصرية ، وتشمل كل من التالي:
  • الأرق، وعدم النوم.
  • الادمان على المخدرات. 
  • آلام الرأس الحادة، أو صداع الشقيقة. 
  • مرض الشيخوخة وهو الزهايمر. 
  • أعراض الانسحاب، خلال مراحل علاج الادمان الكحول. 
  • مرض الصرع. 
  • الاكتئاب النفسي الحاد. 
  • التهاب اعصاب الدماغ.
  • التهاب العصب السمعي.
  • التوتر القهري.
  • متلازمة تسمى شارل بونيه.

كيفية تشخيص الهلاوس البصرية

  • ينصح في جميع الحالات التي تعاني من الهلوسة، أن يكون اتجاه العلاج مباشرة إلى الطبيب النفسي.
  • يفضل أن يعترف المريض بكل ما يتصوره امامة للطبيب، وان يقوم بعرض الإجابات التفصيلية على أسئلة الطبيب الذي سيقوم بعلاجك.
  • إجراء الفحوصات الطبية، وعمل تحاليل شاملة، وأشعة على المخ، والاطمئنان على سلامة أعضاء الجسم، وذلك من أجل تحديد حالة المريض الجسدية، ووضع الخطة العلاجية.
  • يجب إذا تعرفت في وقت ما على شخص يعاني من الهلوسة، أن تنصحه باللجوء إلى الطبيب والذهاب معه، وذلك لأن تصبح حياته في خطر.
  • ترك الشخص المصاب بالهلوسة بمفردة، سيصبح في حالة من الهلع والخوف والشك، وربما يتسبب في الجنون، وتزداد حالته خطورة.
  • تتعرض السيدات كبار السن إلى نوعان من الهلوسة وهي السمعية أو الهلوسة البصرية، وينصح بتقديم المساعدة لهم.

طريقة علاج الهلاوس البصرية

  • يجدون الأطباء النفسيون حيرة منذ سنوات عديدة في علاج هذا الاضطراب الذهني، وهذا ما جعل البعض يندفع إلى العلاج بالطب البديل وهو الأعشاب، أو العلاج بالقران وغيرها.
  •   تطور الجانب العلمي في مجال الطب النفسي خلال السنوات الأخيرة، وأصبح من الممكن تشخيص حالة المريض، ومعالجة السبب الرئيسي لها.
  • تسهيل عملية التواصل مع الأطباء من أجل علاج الهلوسة بصورة تامة. 
  • تترتب خطوات علاج الهلوسة في علاج السبب الأساسي لها، حيث أن البعض تنتج عن ادمان المخدرات، أو المشروبات الكحولية، وستكون الخطوة الاساسية هي علاج الادمان. 
  • تنتج الهلوسة عند أشخاص يعانون من الرعاش، وهذا يجعل طريقة العلاج تختلف بشكل كامل. 
  • يعد العلاج النفسي من أهم الخطوات العلاجية في جميع أنواع الهلوسة، حيث أن التحدث مقابل الطبيب سوف يمنح للمريض الأمان الكامل، والأمل في الشفاء.
  • يساهم الدعم النفسي في تقليل الشعور بالخوف، والتحكم في السلوكيات اللاإرادية والتي ربما ستكون خطيرة.  
  • انتشرت طريقة حديثة وهي علاج الهلوسة بجلسات الكهرباء، وتطبق فقط في الحالات المرضية التي لا تستجيب للعقاقير والعلاج النفسي، ويصبح المريض في حالة هياج خطير.  

إحصائيات عن مدى انتشار الهلاوس

تعتبر الهلوسة من أهم الصفات الرئيسية المنتشرة بين المرضى المصابون بمرض الفصام العقلي، كما أنها تعد من الأعراض الواضحة لبعض الأمراض النفسية، وفيما يلي سنوضح نسبة الاحصائيات التي تم جمعها حول ذلك الاضطراب الذهني، وهي: 

أولاً 

  • تمثل نسبة المرضى المصابون بالفصام، وتطبق عليهم جميع أنواع الهلوسة حوالي أكثر من 70٪.

ثانياً 

  • وجد أن مرضى الاكتئاب النفسي لديهم أيضا هلاوس سمعية، وتبلغ نسبتهم حوالي 15%.

ثالثاً 

  • أكدت العديد من الدراسات العلمية أن نسبة الأطفال الذين يتعرضون لنوبات الهلوسة حوالي 14%.

رابعاً  

  • يظن البعض أن الشخص الذي لا يسمع ولا يتكلم (الأصم) لا يتعرض لأي نوع من الهلوسة.
  • تعد تلك النظرية العامة خاطئة، حيث أن تم تأكيد إصابة الشخص الأصم بالهوية السمعية، ولكنها تكون ناتجة عن فقدان حاسة السمع.

وفي خاتمة موضوعنا هذا، لقد قدمنا لكم معلومات كافية حول مصطلح الهلوسة، وما هي أنواع الهلوسة ومن أبرزها الهلاوس البصرية وكيف يمكن تشخيص تلك الحالة النفسية وعلاجها، واخيرا نسبة الاحصائيات بالمصابين التي تم توضيحها عالميا. 

لمعرفة البرامج المتاحة في مؤسسة أجيال، يمكنك التواصل معانا في سرية تامة من خلال :

01000505440
01156956098
info@agyalrecovery.com
أو زيارتنا في مقر مؤسسة أجيال : مؤسسة اجيال للصحة النفسية وعلاج الإدمان – ✵المقطم شارع 83 قطعة 7257 بجوار معهد الجزيرة

أو يمكنك مراسلتنا من خلال الضغط على ( تواصل معانا)، جميع الاستشارات تكون في سرية تامة

Leave a Comment