تحدثنا في مقالة سابقة عن أسباب إدمان الحشيش، أما في هذه المقال سوف نخص بالذكر أشهر صفات مدمن الحشيش، تابع القراءة لمعرفة المزيد. 

ما هو الحشيش؟ 

يأتي الحشيش بشكل رئيسي من الزهور (وكذلك الأوراق والسيقان) من نبات القنب. العنصر النشط في الحشيش هو نفس العنصر النشط في الماريجوانا، وهو  delta-9-tetrahydrocannabinol (THC) أو التتراهيدروكانابينول؛ ومع ذلك ، فإن تركيز THC في الحشيش أعلى بكثير مما هو عليه في الماريجوانا. تتراوح تركيزات التتراهيدروكانابينول الموجودة في معظم منتجات الماريجوانا بين 1٪ و 5٪ ، بينما في كتل الحشيش تتراوح بين 5٪ و 15٪.

الحشيش هو في الغالب مادة صلبة وجافة ومفتتة ، وعادة ما تكون بنية اللون ولكن في بعض الأحيان  يكون لونها أصفر داكن. يأتي الحشيش في أشكال متعدةة منها  يمكن أن يكون أيضًا كتلة مادية  زيتية سوداء اللون.

زيت الحشيش هو شكل آخر من أشكال المخدرات.  زيت الحشيش هو شكل أكثر تركيزًا من الحشيش وقد يحتوي على تركيزات تصل إلى 20 ٪ من THC. يأتي في عبوات زجاجية صغيرة وقد يتراوح لونها من الأصفر الكهرماني إلى البني الداكن. توضع قطرة أو قطرتان على السيجارة قبل تدخينها.

هل يمكن إدمان الحشيش؟  

نظرًا لأن الحشيش والمنتجات ذات الصلة يتم إنتاجها من نباتات طبيعية مثل نبات القنب، فإن العديد من المنظمات المعتمدة، مثل الجمعية الأمريكية للطب النفسي، تشمل الحشيش والماريجوانا كأدوية يمكن أن تسهل تطور حالة تعرف باسم اضطراب استخدام القنب أو ما يعرف بالإدمان. في حين يعتقد الكثيرون أن الحشيش والماريجوانا مخدران ليس لهما مخاطر جسيمة محتملة، إلا أن هناك أدلة تثبت عكس ذلك.

لذلك، وفي هذا المقال سوف نتعرف أكثر عن إدمان الحشيش و أعراضه و طرق علاجه و صفات مدمن الحشيش وكيفية معرفة صفات مدمن الحشيش. 

إدمان الحشيشصفات مدمن الحشيش 

عادة ما يكون إدمان الحشيش عن طريق إساءة استخدامه، فيمكن أن تظهر صفات مدمن الحشيش على كل من يسئ استخدام و تناول الحشيش أو أي مخدر آخر. وفي التالي بعض من صفات مدمن الحشيش التي يمكن أن يعاني منها من يسئ إستخدام مخدر الحشيش.  

هناك عدة صفات يمكن أن تظهر على  مدمن الحشيش، وذلك على حسب طول أو قصر مدة إدمانه و إساءة إستخدامه، وفي كل مرحلة يظهر صفات مدمن الحشيش مختلفة عن المرحلة الأخرى،  ومن هذه الصفات: 

صفات مدمن الحشيش على المدى القصير 

تشمل الآثار قصيرة المدى لاستخدام الحشيش ما يلي:

  • استرخاء.
  • شعور بالرفاهية والسعادة.
  • تعزيز التجارب العاطفية.
  • تجارب حسية حية بما في ذلك الرؤية والسمع والذوق.
  • الشعور بأن الوقت يتحرك بشكل أبطأ.
  • شعور بالسلبية.
  • زيادة التواصل الاجتماعي.
  • تقليل الخوف والمثبطات السلوكية.

صفات مدمن الحشيش على المدى الطويل 

يظهر على الأفراد الذين يستخدمون أو يسيئون استخدام الحشيش أو منتجات القنب الأخرى بشكل مزمن قد  بعض الصفات والمشاكل على المدى الطويل، ومن صفات مدمن الحشيش على المدى الطويل:

  • انخفاض المقاومة للأمراض الشائعة مثل نزلات البرد والإنفلونزا والتهاب الشعب الهوائية.
  • مشكلات في النمو عند  المراهقين.
  • بنية خلوية غير طبيعية وانقسام الخلية.
  • انخفاض إنتاج هرمون التستوستيرون وانخفاض الأداء الجنسي.
  • مشاكل في الجهاز التنفسي.
  • المشكلات العاطفية والنفسية التي تشمل اللامبالاة وقلة الحافز والاكتئاب وزيادة خطر الإصابة بالذهان.
  • تغيرات في المزاج والإدراك.

صفات مدمن الحشيش

قد تستمر العديد من هذه المشكلات بمرور الوقت وقد تمتد إلى ما بعد فترة الاستخدام.

أعراض إدمان الحشيش 

أما عن بعض الأعراض السلبية التي يتسبب في ظهوره إدمان الحشيش فتشمل: 

  • التشوهات الحسية.
  • الغثيان والتقيؤ وتشنجات المعدة.
  • فقدان كبير للتنسيق الحركي.
  • تغييرات في التنفس.
  • زيادة ضربات القلب وضغط الدم وخطر الإصابة بأمراض القلب والأوعية الدموية (مثل النوبات القلبية).
  • النعاس الشديد.
  • زيادة الشهية وزيادة الوزن.
  • زيادة احتمالية التورط في الحوادث بسبب فقدان السيطرة على الأعصاب وضعف اتخاذ القرار.
  • كآبة.
  • القلق ونوبات الهلع والارتباك والشعور بفقدان السيطرة.
  • عدم القدرة على اتخاذ قرارات سليمة.

أما عن الأعراض الجسدية التي يمكن أن تظهر عقب إدمان الحشيش تشمل: 

  • عيون محتقنة بالدم
  • جفاف الفم
  • زيادة الرغبة الشديدة في تناول الوجبات الخفيفة أو المشروبات.

علاج إدمان الحشيش 

يعد إدمان المخدرات مثل الحشيش أو المورفين أو مخدر الشادو  ما هو إلا اعتماد جسدي إلى التكيف الفسيولوجي للجسم مع وجود الدواء أو المخدر . ستحدث أعراض الانسحاب مع انخفاض مستويات المادة في جسد الشخص، بمجرد إثبات الاعتماد الجسدي، لذلك ينصح بطرق علاج الإدمان بأن تكون تحت إشراف طبي متخصص  من أطباء في علاج الإدمان و متخصصين نفسيين، وفي مؤسسة اجيال يتميز طاقم الأطباء والممرضين لتخصصاتهم في علاج الإدمان حتى يستطيع المدمن أن يتخلص من صفات مدمن الحشيش و العودة مرة أخرى إلى ممارسة حياته بشكل طبيعي. 

أعراض انسحاب الحشيش 

علاج أعراض انسحاب الحشيش

عند استخدام الحشيش بشكل مزمن ، غالبًا ما تؤدي منتجات القنب إلى ظهور أعراض الانسحاب بمجرد التوقف عن تناول المخدر. تشمل أعراض انسحاب ما يلي:

  • التهيج.
  • القلق.
  • الأرق.
  • أحلام مزعجة.
  • فقدان الشهية / فقدان الوزن.
  • الرغبة الشديدة واشتهاء المخدرات.
  • وجع البطن.
  • الارتعاش.
  • التعرق.
  • حمى.
  • قشعريرة.
  • صداع الرأس.

تبدأ ظهور أعراض الإنسحاب للحشيش في غضون 24-72 ساعة من التوقف عن الاستخدام، وعادة ما يصل إلى ذروته خلال الأسبوع الأول ، وينخفض تدريجيًا في حوالي أسبوعين بعد آخر تناول الدواء. بالنسبة للبعض ، قد تستمر صعوبات النوم لأكثر من 30 يومًا

في حين أن الأعراض الناجمة عن انسحاب الحشيش لا تعتبر خطيرة أو قد تكون ضارة جسديًا بنفس الطريقة التي يُعتبر فيها الانسحاب من بعض المخدرات الأخرى، فقد تكون الأعراض مؤلمة نفسية بما يكفي لتحفيز الانتكاس. يمكن أن تساعدك برامج التخلص من السموم الرسمية وعلاج الإدمان على التعامل مع هذه الأعراض والمضي قدمًا في التعافي. لطلب المساعدة، يمكنك التواصل معانا في سرية تامة من خلال : 

 01000505440

📱01156956098 

📧info@agyalrecovery.com

أو زيارتنا في مقر مؤسسة أجيال : مؤسسة اجيال للصحة النفسية وعلاج الإدمان –  ✵المقطم شارع 83 قطعة 7257 بجوار معهد الجزيرة

أو يمكنك مراسلتنا من خلال الضغط على ( تواصل معانا)،  جميع الاستشارات تكون في سرية تامة. 

المصادر: 

The Effects of Hashish Use

Hash Withdrawal Symptoms, Effects, and Timeline

Signs and Symptoms of Hashish Use

Leave a Comment