مدة بقاء الترامادول في البول

 

مدة بقاء الترامادول في البول تزداد رغبتك في معرفتها وانتظار مرور هذه المدة عند اقتراب الموعد المحدد للتحليل، وذلك لكي تتخطى التحليل بشكل آمن، ولكن هناك حالات لا يتناسب معها هذا الإجراء، بل قد تكون نتيجته عكسية، ويمكن تحديد الطريقة على حسب من أنت، هل أنت مدمن أم غير مدمن أم أنك متعاطي للمرة الأولى، فمن خلال الإجابة على هذا السؤال يمكن تحديد طريقة التحليل وطريقة تخطيه.

مدة بقاء الترامادول في البول

يعتبر الترامادول واحد من أشهر أنواع المخدرات التي يطلق عليها مخدرات عمرها نصف قصير، وذلك يعني أن الجرعة التي يتم تناولها يمكن التخلص من نصفها خلال مدة تتراوح بين ثلاث وست ساعات، أما النصف الآخر يبقى ويمكن اكتشاف الإدمان أو التعاطي من خلاله، ويمكن تحديد هذه المدة من خلال عدد من العوامل كالآتي:

مدة بقاء الترامادول في البول للشخص المدمن

يظل مخدر الترامادول في البول عند الشخص المدمن لمدة لا تقل عن سبعة أيام من آخر مرة تم تعاطي المخدر فيها.

مدة بقاء الترامادول في البول للشخص الغير مدمن

يظل أثر مخدر الترامادول في البول لدى شخص غير مدمن من يومين إلى أربعة أيام، من آخر مرة تم تعاطي المخدر فيها.

مدة بقاء الترامادول في البول لشخص متعاطي للمرة الأولى

إذا كانت هذه المرة هي المرة الأولى لتعاطي مخدر الترامادول، فإنه يظل في البول لمدة يوم واحد فقط، ويختفي أثر المخدر من البول بشكل تام بعد مرور 24 ساعة.

كيفية تحديد مدة بقاء الترامادول في البول

هناك عدد من العوامل التي تتحكم في المدة وتختلف هذه العوامل من شخص إلى شخص آخر، ومن أهمها ما يلي:

الجسم وكتلته

  • تؤثر الدهون تأثير كبير على مدة الانسحاب لمخدر الترامادول، فعندما تزيد كتلة الجسم بسبب زيادة كمية الدهون، يحتاج الترامادول لمدة أطول كي يخرج من الجسم، وذلك لأنه يترسب في هذه الدهون.
  • يحتاج مخدر الترامادول لمدة أقصر كي يخرج من الجسم، وذلك لدى الأشخاص الذين يتميزون بجسم قليل الدهون.

سن المتعاطي

تقل مدة بقاء الترامادول في البول لدى أصحاب الأعمار الصغيرة عن مدة بقائه في جسم الأشخاص كبيرة السن، أي كلما زاد سن الشخص، زادت مدة بقاء المخدر في جسمه، ويحتاج كبار السن لوقت أطول لخروج الترامادول من أجسامهم بسبب عدم تدفق الدم بشكل طبيعي.

سوائل الجسم

يسهم الماء بشكل كبير في إخراج السموم من الجسم، وينطبق ذلك على الترامادول أيضًا، ففي حالة ارتفاع نسبة الماء داخل الجسم، لا يحتاج مخدر الترامادول لوقت طويل كي يخرج من الجسم، ولكن عندما تقل نسبة الماء والسوائل داخل الجسم يستغرق المخدر وقت أطول للخروج ويظل أثره موجود في البول لمدة أطول.

وظائف الكلى والكبد

يعتبر الكبد مركز للسموم داخل جسم الإنسان، ومن أهم وظائف الكبد هي التخلص من تلك السموم وإخراجها من الجسم، ولذلك في حالة إصابة الكبد أو الكلية، يؤدي ذلك إلى استغراق وقت طويل في التخلص من الترامادول وإخراجه من الجسم.

حجم الجرعة

تزيد مدة بقاء الترامادول في البول في حالة زيادة الجرعة التي تم تناولها، ففي هذه الحالة يكون التخلص منها أصعب ويحتاج مدة أطول.

تنظيف الجسم من الترامادول

تناول كميات كبيرة من الماء أو تناول الخل من أكثر الشائعات الخاطئة التي تستخدم للحصول على نتيجة تحليل سلبية، ولكنها قد تؤدي إلى سهولة اكتشاف الإدمان من خلال التحليل، وهناك طريقة واحدة يمكن من خلالها تخطي عملية التحليل ولكنها تختلف من شخص إلى آخر بحسب درجة وكمية المخدر المتناولة، ويمكن توضيحها كالآتي:

الشخص المدمن

في حالة وصول الشخص لإدمان الترامادول، فلابد من الامتناع عن التعاطي قبل إجراء التحليل بمدة لا تقل عن أسبوع، وذلك لكي يخرج المخدر من الجسم بشكل نهائي، حيث تنتهي مدة بقاء الترامادول في البول خلال هذه الفترة، ولكن قد يتعرض المتعاطي لبعض أعراض الانسحاب، ويتطلب ذلك الكثير من الدعم والمساعدة لمرور هذه الفترة بشكل آمن دون الشعور بألم.

الشخص غير المدمن

في حالة تعاطي الشخص مخدر الترامادول دون إدمانه، لابد من الامتناع عن التعاطي قبل عمل التحليل بمدة تتراوح بين يومين وأربعة أيام، حيث أن هذه هي مدة بقاء الترامادول في البول لدى الشخص غير المدمن، ولا يحتاج إلى دعم طبي خلال هذه الفترة، بسبب عدم وجود أي أعراض انسحاب.

أعراض انسحاب الترامادول من الجسم

في حالة الامتناع عن تعاطي الترامادول لمدة 12 ساعة، يمكن حدوث بعض أعراض الانسحاب، التي تتمثل فيما يلي:

  • الشعور بألم شديد في عضلات الجسم، إلى جانب احتمال حدوث بعض التشنجات فى الأكتاف أو أطراف الجسم أو الرقبة والرأس، وذلك بسبب إصابة كيمياء المخ ببعض الخلل نتيجة خروج مخدر الترامادول من الجسم.
  • الإصابة بنوبة اكتئاب شديدة مما يؤدي إلى الرغبة في التخلص من الحياة بشكل نهائي، وذلك بسبب الامتناع عن تناول الترامادول وحدوث انخفاض في نسبة هرمون السعادة المعروف باسم ” الدوبامين”.
  • زيادة شعور المتعاطي بالرغبة في تناول الترامادول، وذلك لأن مستقبلات مخدر الترامادول في المخ تكون قد اعتادت على وجود الترامادول ممن يزيد رغبة هذه المستقبلات في حالة الامتناع عن تناوله.
  • إصابة المدمن باضطرابات النوم والأرق الليلي، وهذا العرض من أشهر أعراض انسحاب الترامادول.
  • إصابة المتعاطي بسوء الهضم وبعض الاضطرابات في المعدة، وقد يعاني أيضًا من إمساك شديد.
  • فقدان الرغبة في تناول الطعام، مما يؤدي إلى خسارة الوزن بصورة كبيرة.
  • عدم القدرة على التبول بشكل طبيعي بالإضافة إلى الشعور بالألم مع خروج البول، وذلك نتيجة إصابة المدمن بالتهاب في المثانة واحتباس البول بداخلها.
  • من أعراض الانسحاب التي تظهر على المتعاطي ويلاحظها الآخرين بشكل كبير، هو حدوث اتساع لحدقة العين، بالإضافة إلى إصابته بحساسية شديدة عند تعرضه للضوء.
  • بعد انقضاء مدة بقاء الترامادول في البول وبداية أعراض الانسحاب، يصاب المتعاطي بسيلان في الأنف وخروج الدموع من العينين، بالإضافة إلى احتمال الإصابة بارتفاع في درجة حرارة الجسم.
  • إصابة المدمن بنوبة من العصبية الزائدة بدون أسباب، وقد يصل الأمر إلى إيذاء الآخرين بسبب عدم قدرته على التحكم في نفسه أو تصرفاته.
  • شعور المتعاطي بخوف شديد بدون سبب أو لسبب تافه جدًا.
  • حدوث رعشة مفاجئة لأطراف الجسم، مثل الساق أو الذراع.
  • زيادة وسرعة نبضات القلب بشكل كبير، مما يؤدي إلى العرق الشديد وعدم القدرة على التنفس بسهولة.
  • عدم القدرة على التركيز بسبب عدم قدرة المخ على القيام بوظائفه بشكل طبيعي.
  • احتمال إصابة المدمن بفقدان الذاكرة مؤقتًا، وذلك نظرًا لحدوث خلل في مركز الذاكرة داخل المخ، مما ينتج عنه عدم تسجيل ما يدور من أحداث.
  • قد يتعرض المدمن خلال فترة الانسحاب إلى هلاوس بصرية أو سمعية، وهذا العرض قد يظهر لدى الأشخاص الذين يتعاطون الترامادول لفترة طويلة وبكمية كبيرة.

تزيد مدة بقاء الترامادول في البول في حالة تناول نوع آخر من المخدرات في نفس الفترة، وتكون أعراض الانسحاب أقوى وأصعب، ولا يمكن للمتعاطي تخطي هذه الفترة بمفرده، بل يحتاج إلى إشراف طبي لتقديم الدعم والمساندة، من أجل التخلص من أثر المخدر وتأهيل المدمن ليحيا بشكل طبيعي دون التفكير في العودة لتناول المخدر مرة أخرى.

 

لمعرفة البرامج المتاحة في مؤسسة أجيال، يمكنك التواصل معانا في سرية تامة من خلال :

01000505440
01156956098
info@agyalrecovery.com
أو زيارتنا في مقر مؤسسة أجيال : مؤسسة اجيال للصحة النفسية وعلاج الإدمان – ✵المقطم شارع 83 قطعة 7257 بجوار معهد الجزيرة

أو يمكنك مراسلتنا من خلال الضغط على ( تواصل معانا)، جميع الاستشارات تكون في سرية تامة

Leave a Comment